العملات البديلة

أكثر من مليون و نصف من سكان العاصمة الكندية يملكون عملات رقمية


كشفت دراسة أجرتها هيئة الأوراق المالية  بأونتاريو ، ، أن أكثر من مليون و نصف شخص أي ما يقدر ب  5٪ من المقيمين في أونتاريو ، يمتلكون عملات رقمية. كما يبين التقرير تفاصيل حول كيفية استثمارهم و الكميات التي يمتلكونها من العملات الرقمية

 نسبة5٪ من سكان أونتاريو يملكون عملات رقمية

قبل أسبوعين ، نشرت هيئة الأوراق المالية بأونتاريو دراسة بعنوان “الحيطة: المستهلكون الماليون و قطاع التأمين المشفر”. و يصف التقرير

خمسة في المائة من سكان أونتاريو يملكون حاليا أصول تشفير. و وفقًا لتقديرات ديمغرافية حديثة ، فإن هذا الرقم يُترجم إلى أكثر من 500،000 من السكان يملكون بعض العملات الرقمية على الأقل.و 4٪ أخرى من سكان أونتاريو كانوا يملكون عملات رقمية في الماضي

وعلى وجه التحديد ، تقوم إدارة الإحصاءات في كندا حاليا بتقييم 14،374،084 من مواطني المقاطعة. وهو ما يعادل 718،704 من سكان أونتاريو الذين يمتلكون حاليا  نوعا من العملات الرقمية على الأقل

بالإضافة إلى ذلك ، وفقا للتقرير ، فإن نصف مالكي العقارات ينفقون أقل من 1000 دولار على العملات الرقمية ، 90٪ منهم ينفقون أقل من 10،000 دولار  ونحو 50 ألف من سكان أونتاريو ينفقون أكثر من 10،000 دولار

تستند هذه الدراسة الى أبحاث من مكاتب هيئة الأوراق المالية  ومسح لأكثر من 2667 من سكان أونتاريو الذين تتراوح أعمارهم  18 سنة فأكثر ، أجريت بين 14 و 22 مارس من العام الحالي

ووفقاً للتقرير ،كان الرجال بين سن 18 و 34 عاماً أكثر استعدادا للإبلاغ عن عملاتهم الرقمية مقارنة بباقي الفئات ، حيث قال 14٪ منهم أنهم يمتلكون حاليًا أصول تشفير

 

تم بعد ذلك وزن عينة المسح عند المعيار “أن”= 1000 حسب العمر والجنس والمنطقة باستخدام أحدث بيانات التعداد الإحصائي الكندي لتعكس التركيبة السكانية الفعلية للسكان البالغين المقيمين في أونتاريو

 

على الرغم من أن نسبة قليلة من سكان أونتاريو يمتلكون عملات رقمية خاصة بهم ، كتبت هيئة الأوراق المالية

 

التعداد السكاني الكبير بأونتاريو يعني أنه حتى النسب الصغيرة يمكن أن تترجم جماعيا الى أعداد كبيرة كافية لتدفع هيئة الأوراق المالية لتقنين تداول العملات الرقمية

شارك 1.5 ٪ من سكان أونتاريو في عمليات العرض الأولي للعملة

أشارت تفاصيل التقرير الى نسبة المشاركين من سكان أونتاريو في عمليات العرض الأولي للعملة حيث صرح نصف مالكي العملات الرقمية أنهم يعتقدون أن عمليات العرض الأولي للعملة لا تخضع الى أي تنظيم و هذا ما نفته هيئة الأوراق المالية كليا حيث ذكرت أنها تنظم عمليات العرض الأولي للعملة التي توفر مشروع واضح و هادف

أفاد معظم المستجابين أنهم تلقوا معلومات حول المكاتب القطرية من خلال وسائل الإعلام الاجتماعية والأصدقاء والعائلة ، وكذلك الإعلانات عبر الإنترنت ورسائل البريد الإلكتروني.و وفقا للتقرير

شارك حوالي 1.5 ٪ من السكان في عمليات العرض الأولي للعملة ، وهو ما يعادل 170،000 من سكان أونتاريو


 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الخاصة بنا Telegram انضم إلى قناة
Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
إغلاق