بلوكشين

الادارة الأمريكية تساند عملة “ريبل” لمجابهة الهيمنة الصينية على تعدين البيتكوين


عبرت الادارة الأمريكية عن اهتمامها بالعملة المركزية “ريبل” لهدف الحد من الهيمنة الصينية على تعدين البيتكوين

وقد صرحت “كوري جونسون” ، رئيسة استراتيجية التسويق الجديدة في  شركة “ريبل”، لمجلة “بريكر” أن البيت الأبيض يبحث في نتائج الهيمنة على تعدين البيتكوين في الصين ، والتي تبلغ حاليا أكثر من 80 في المائة.

دفعت الشعبية المتزايدة للعملة الرقمية بين جيل الألفية والمستثمرين المحترفين في الولايات المتحدة حكومة “دونالد ترامب” لاستكشاف إمكانياتها.و إدراكًا منها بأن كسر هيمنة شركات التعدين الصينية سيكون صعبًا ، تعتقد الإدارة الأمريكية أنه سيكون من الأفضل إدخال منافسة للحد من هيمنة البيتكوين في البلاد

عندما بدأت ألتقي بأشخاص في الحكومة والهيئات التنظيمية ، كان لدي توقعات غير متفائلة للغاية. لقد استغربت حقا من الانفتاح الفكري لممثلي الهيئات، . أيضا  أبهرتني  الأسئلة الذكية ، و التي أحيانا كانت صعبة. من الواضح أن العمل يدور على قدم و ساق و يبدو أن البيت الأبيض ، على وجه الخصوص ، يفكر في نتائج هيمنة الصين على 80 في المائة من تعدين البيتكوين ، و غالبية عمليات تعدين الايثريوم

حرب التشفير

تنتج “بيتماين” ، وهي شركة مقرها في بكين ، أكثر من 50 في المائة من البيتكوين حول العالم ، وتنتج طاقة هاش أعلى من خلال شركات التعدين التابعة لها ، والتي تشمل   “أنتبول” و “هاشنست”. من ناحية أخرى ، تسيطر “ريبل”على 60 في المائة من إمدادات “أكس أر بي” ، مما يثير الكثير من الناشطين اللامركزيين الذين يعتقدون أن شركة البلوكشين يمكنها التحكم في قيمة “أكس أر بي” في أي وقت.

وبغض النظر عن ذلك ، فقد سجلت “ريبل” انتعاشًا أكثر أهمية من نظيراتها العملات الرقمية التي تمت في أعقاب انهيار السوق هذا العام بنسبة 70٪. وأظهرت العملة أعلى المكاسب خلال جلسة التداول في الشهر الماضي ، وارتفع سعرها  من 0.28 إلى 0.60 دولار.

وقالت “جونسون”:  “الريبل”، لا يتم تعدينه ، لذا من جانب السيطرة الخارجية ، أو من الناحية البيئية ، فإنها عملة مختلفة عن البيتكوين. ” و قد أبدت الادارة الأمريكية عن فهمها لهذه النقطة و عبرت عن أهميتها خلال محادثاتنا معها  مع الإدارة يفهمونها

حملة القمع الصينية على التعدين

وبينما يناقش البيت الأبيض و “ريبل” الهيمنة الصينية ، ينشغل ثاني أكبر اقتصاد في العالم بقيادة شركات التعدين الخارجة نطاق سلطته القضائية.

لا تزال عمليات البيتكوين محظورة بشكل شامل في ظل الإدارة التي تقودها “زينبين”. ومع ذلك ، لا يزال السوق البعيد عن اختصاص البنك الشعبي الصيني نشطًا ، والذي يشمل عمليات التعدين في البلدات الصغيرة عبر الجمهورية. أما من الناحية النظرية ، فإن الحكومة الصينية أقل اهتمامًا بالتعامل مع حربها التجارية مع الولايات المتحدة باستخدام البيتكوين كأداة

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الخاصة بنا Telegram انضم إلى قناة
Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
إغلاق