أخبار البلوكشينأخبار ايثريومأخبار بيتكوينايثريومبلوكشينبيتكوين

دبي …خطوة عربية نحو عالم التشفير


في ظل الصراعات القائمة بين العملات المشفرة و الحكومات العالمية الكبرى التى لم تلعب فيها الحكومات العربية دورا يذكر و بقيت في موقف الحياد خطت الإمارات العربية المتحدة خطوة نحو عالم التشفير عبر منطقتها الإقتصادية الحرة و رخصت المعاملات بالعملات المشفرة بين الشركات

نحو جلب الاستثمارات في ميدان التشفير

  المنطقة الاقتصادية الحرة لمركز دبي للسلع المتعددة تعد الأكبر و الأسرع نموا من نوعها في الامارات العربية المتحدة

مركز دبي للسلع المتعددة هي مؤسسة حكومية تأسست سنة 2002 تهدف الى تعزيز تدفق تجارة السلع عبر دبي و نشر المركز عبر موقعه ” لقد حققنا مجموعة من الأهداف التي جعلت من دبي وجهة لتجارة السلع العالمية و جعلت المنطقة الصناعية الحرة لمركز دبي للسلع المتعددة رقم واحد في العالم مع إلغاء الضرائب على الأفراد و المؤسسات و اليوم أكثر من 14100 شركة عبر قطرية و مشاريع نامية اتخذت من المركز مقرا لها مع أكثر من 90000 شخص يعمل و يقيم به “

المركز بدأ في عملية منح الرخص للشركات المبادلة للعملات المشفرة للسماح لها بالعمل انطلاقا من منطقته الحرة و صرح المدير التنفيذي “سانجيف دوتا” أن المركز هو مجرد بداية تسهيلات لإنشاء سوق للعملات المشفرة الذي يعرف بعدم استقراره و استحالة خضوعه للسلطة المركزية  مشيرا الى أن مطالب الرخص التي تقدمت بها  الشركات للعمل في المركز سيتم دراستها بدقة

اعتبار العملات المشفرة كسلع

يملك مركز دبي للسلع المتعددة عضوية في مجلس بلوكشين العالمي و الذي بدأ كمشروع مدينة دبي الذكية و يضم 46 منظمة عضو في العالم اليوم. وقال مدير مركز الابتكار في فرانكو بوسوني إن إجماعا عالميا آخذ في الظهور يفضل تصنيف العملات المشفرة كسلع أساسية وصرح واي لوم كوك، رئيس أسواق رأس المال في هيئة أبوظبي لتنظيم الأسواق العالمية،يوم الأحد الفارط بأن الهيئة التنظيمية “تبحث وتنظر في وضع إطارقانوني قوي وملائم للحد من المخاطر على عمليات التبادل المشفرة والوسطاء. مؤكدا أنه لم يتم تحديد إطار زمني

منح الرخصة الأولى  

منحت أول رخصة لتداول العملات المشفرة بالمنطقة الحرة  لشركة “ريجال أسيت”، وهي شركة تتاجر و تقدم خدمات التخزين للذهب  لها مكاتب في الولايات المتحدة وكندا والإمارات العربية المتحدة. وأضافت الشركة العملات المشفرة إلى خط إنتاجها في نهاية العام الماضي، وتقدم خدمات الوساطة و التخزين البارد بدرجة أمان عالية لبيتكوين، إثير، بيتكوين كاش، إثيريوم كلاسيك، ريبل وداش.

ووفقا لبلومبرغ، فإن “ريجال أسيت” هي أول شركة في الشرق الأوسط تحصل على ترخيص لتداول العملات المشفرة ونقلت النشرة الإخبارية عن مركز دبي للسلع المتعددة في بيان لها أن الشركة ستقدم خدمات تخزين بيتكوين و إثيريوم وغيرها من العملات المشفرة في قبو يقع في مقرالمركز ببرج الماس في دبي

ونقلت الصحيفة عن أحمد بن سليم رئيس مجلس الإدارة التنفيذي لمركز دبي للسلع المتعددة قوله: “إن جوهر خطتنا الاستراتيجية طويلة الأمد لتطوير المركز يتمثل في استخدام التكنولوجيا والابتكار في تعطيل وربط الأسواق والصناعات مع العملاء “، مضيفا أن إعلان منح الرخص لتداول العملات المشفرة هو تجسيد للمنهج الذي يتبعه المركز

خطوة سابقة لنظيراتها قامت بها دولة الامارات مقابل حياد من باقي الدول العربية و لكن هل ستنجو العملات المشفرة من السلطة أبو ظبي المركزية؟

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

الخاصة بنا Telegram انضم إلى قناة
Social media & sharing icons powered by UltimatelySocial
إغلاق